أمير منطقة جازان يرعى حفل وضع حجر الأساس لمركز رعاية وتأهيل فئات إعاقة التوحد بالمنطقة

رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان مساء اليوم حفل وضع حجر الأساس لمشروع مركز رعاية وتأهيل فئات إعاقة التوحد بالمنطقة التابع للجمعية السعودية الخيرية للتوحد بحضور صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبد العزيز رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية الخيرية للتوحد وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان وصاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة شركة سابك وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن تركي بن ناصر بن عبدالعزيز وذلك بقصر سمو أمير المنطقة بمدينة جيزان.
وفي بداية الحفل دشن سمو أمير جازان المشروع واطلع على المجسم الخاص به مستمعاً لشرح مفصل عنه من القائمين عليه.
وبدئ الحفل الخطابي المقام بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، ثم شاهد سمو أمير المنطقة والحضور عرضين مرئيين حول التوحد ومشروع مركز التوحد بالمنطقة وما يتوافر به من إمكانات و ما سيقدمه من خدمات.
عقب ذلك ألقى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبد العزيز ، كلمة أوضح فيها أن مركز التوحد التابع للجمعية سيقام على مساحة “20” ألف متر مربع ، و سيتم بناؤه وفق أحدث المعايير والمقاييس العالمية ليقدم خدماته التخصصية لرعاية وتأهيل فئات إعاقة التوحد للمحتاجين من ذوي إعاقة التوحد ، بما يلبي حاجة المنطقة لوجود الخدمات المتخصصة لفئات التوحد، في ظل عدم وجود مراكز متخصصة كافية في هذا المجال.
ورفع سمو رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية الخيرية للتوحد بهذه المناسبة آسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله ـ على رعايتهم الدائمة لكل ما من شأنه تحسين وتطوير الخدمات المقدمة لذوي الإعاقة ومنها إعاقة التوحد لتكون ضمن المعايير العالمية.
وأعرب عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة جازان على مبادرته ورعايته الكريمة لحفل وضع حجر الأساس للمشروع , ولوزارة العمل والتنمية الاجتماعية على دعمها المتواصل للجمعية. ولشركة سابك على مساهمتها في إنشاء المركز , داعياً الجميع للمساهمة وتقديم الدعم للمركز بما يمكنه من القيام بالمهام والأعمال المناطة به , سائلاً سموه الله العلي القدير أن يكلل الجهود بالنجاح والتوفيق.
بعد ذلك ألقيت كلمة الأهالي ألقاها نيابة عنهم عضو مجلس إدارة جمعية الأطفال المعاقين الدكتور محسن بن علي فارس الحازمي عبر فيها عن سعادة الأهالي بتدشين مشروع مركز التوحد مؤكداً أن وضع حجر الأساس للمشروع يأتي تأكيداً لحرص القيادة الرشيدة على تقديم كل ما فيه خير الوطن والمواطن بمختلف مناطق وطننا العزيز , ومتابعة سمو أمير منطقة جازان لكل ما يخدم الأهالي والمقيمين بالمنطقة.
إثر ذلك ألقيت كلمة الجهات الراعية والداعمة للمشروع ألقاها سمو رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة سابك نوه فيها بما يقدمه ولاة الأمر ـ أيدهم الله ـ من دعم للقطاعين الحكومي والخاص ومن بينها شركة سابك التي حققت نجاحات جعلتها في مصاف الشركات العالمية , مستعرضاً جهود الشركة في مجال المسؤولية الاجتماعية والتي تجاوزت تكلفتها أكثر من “3” مليارات ريال خلال السنوات القليلة الماضية.
وبين أن مشاركة الشركة في تنفيذ مشروع مبنى مركز التوحد بالمنطقة يأتي ضمن العديد من الأعمال والمشاركات التي نفذتها الشركة في مجال التوحد في كل من الرياض وجدة والجبيل وينبع وعدد من مناطق وطننا العزيز , منوهاً بما تشهده منطقة جازان من تطور في شتى المجالات وما ينفذ بها من مشروعات عملاقة وفي مقدمتها مدينة جازان الاقتصادية التي تعمل بها شركات كبرى ما سيسهم في دعم العمل الاجتماعي بالمنطقة.
وفي ختام الحفل سلم سمو أمير منطقة جازان الهدايا التذكارية للجهات الراعية والداعمة للمشروع.

اضف تعليقك

لن يتم عرض بريدك الإلكتروني حقول مطلوبة *

*